هكذا تشتاق القطط إلى أصحابها

للقطط عالم أخر لا يدركه ولا يفهم رموزه وإشاراته سوى من يتعامل معها عن قرب ، ويكون خبير بمعاني أفعالها وسلوكياتها الجسدية، فعلى العكس مما يعتقده البعض أنها مجرد كائنات تأكل وتلهو وحسب.

فهي كائنات حساسه تشارك صاحبها انفعالات ومشاعره وأحاسيسه، وفقا لما ذكره البيطري المصري ” محمد هشام” خبير تربية القطط وصاحب أحد المزارع الكبرى في موقع اليوم السابع ، فان هنالك 5 أفعال غير معروفة عن القطط تفعلها إذا تأثرت بالحالة النفسية لصاحبها.

* البكاء

بمعنى سقوط الدموع دون أن تكون مريضة أو مصابة بالبرد في حالات الغيرة على صاحبها من قطة أخرى أو من معاملته مع الأطفال وإهمالها، أو إذا تأثرت بحالته النفسية السيئة.

* العض

تلجأ القطط إلى عض صاحبها من أطرافه بشكل لطيف وغير مؤذي إذا شعرت أنه يمر بحالة صحية ليست على ما يرام كنوع من الاطمئنان عليه حتى يتحرك وتعلم أنه مازال على قيد الحياة.

* الانتظار أمام الباب

إذا عودت إلى المنزل بعد فترة غياب طويلة ووجدت قطك يقف أمام باب المنزل عليك أن تدرك جيدا أنه ينتظرك ولا ينتظر الطعام أو الشراب مثلما تتوقع.

* الكركرة

الكركرة أو الخرير الذي يصدره القط من بطنه وكأنه صوت زوم هو علامة على الرضاء والارتياح النفسي ويعبر من خلالها عن حبه الكبير لصاحبه ، وغالبا لا يصدرها إلا إذا شعر بأن صاحبه سعيد.

* اسقاط الرأس

إذا شعر القط بالخجل من عدم تنفيذه لأمر أصحابه غالبا ما يسقط رأسه بالأرض، فضلا عن شعوره بأنه غير مرغوب به .

واجابة عن سؤال هل تتذكر القطط أصحابها

اكد البيطري محمد هشام أنه بناء على تجربة حديثة فإن القطط عندها ذاكرة طويلة الأمد وجيدة جدا، فهي تستطيع أن تتذكر أحداث وأشخاص مر عليها سنوات عديدة..

ليس هذا فقط، بل تستطيع القطط أن تتذكر مشاعرها الإيجابية والسلبية بخصوص مواقف معينة، كما تستطيع استخدام بعض الأدوات التي اعتادت استخدامها مرات عديدة مما يدل على قدرتها على التعلم بسهولة.

أنشر هذا المقال
أترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *