قلب تونس يدخل في حالة استنفار قصوى للمطالبة بالإفراج عن القروي

أعلن حزب قلب تونس، اليوم الثلاثاء، الدخول في حالة استنفار قصوى للمطالبة بالإفراج عن رئيسه نبيل القروي و النأي بملفه عن كلّ التجاذبات مع اعلانه الدخول في حركة احتجاجيّة سلميّة بما يخوّله القانون دفاعا عن قرينة البراءة والمحاكمة العادلة وضمان حقوقه كاملة.

واعتبر الحزب في بيان أن التسريبات الاخيرة للنائب عن التيار الديمقراطي محمد عمار تمثل فضيحة و تؤكد وجود خطّة مُنظّمة تتجاذب خيوطها جهات وأطراف سياسيّة معلومة ترمي إلى تأبيد سجن رئيس الحزب نبيل القروي والإبقاء على تغييبه عن الساحة السياسية الوطنيّة.

أنشر هذا المقال
أترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *