حركة النهضة : خطاب قيس سعيد بعد عودته من مصر تغير

صرح فتحي العيادي الناطق الرسمي باسم حركة النهض إنّ سلوك رئيس الجمهورية قيس سعيّد لم يعد معطّلا فقط بل تجاوز ذلك وانتقل الى مرحلة إعاقة مؤسسات الدولة وتقسيمها .

وقال في تدوينة : خطاب سعيّد يهدد ويقسم ونحن نخشى الحرب الأهلية ضد بعض الأطراف السياسية وتهديد السلم المجتمعي”.

وشدد العيادي أنّ رئيس الجمهورية استهدف بخطابه الأخير حركة النهضة “رغم أن المفروض أن لا وجود لعداء بيننا.. نحن لا نتخذه عدوا ولا نعتبره كذلك”

وأضاف :”بعد عودته من مصر خطاب تغيّر رئيس الجمهورية وتحول وأصبح يتحدث على ضرورة القضاء على الإسلام السياسي وهو تغير غير محمود في خطابه وسلوكه… وكأنه انخرط في حلف مضاد للثورة وللديمقراطية خدمة لأجندات معيّنة”، خلال تصريح له لراديو موزاييك إف إم اليوم .

أنشر هذا المقال
أترك تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *